Ad

24 ساعة

كاريكاتير اليوم

مـــادة إشهـــارية

النشرة البريدية

أقلام حرة

الرئيسية | فن وثقافة | جمعية الشعلة فرع سيدي سليمان الشراعة إقليم بركان تكرم مجموعة من النساء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

جمعية الشعلة فرع سيدي سليمان الشراعة إقليم بركان تكرم مجموعة من النساء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة وبشراكة مع المجلس الجماعي لسيدي سليمان الشراعة إقليم بركان نظمت جمعية الشعلة للتربية والثقافة فرع سيدي سليمان يوم السبت 10 مارس 2018 بدار شباب سيدي سليمان شراعة بركان، حفلا تكريميا لفائدة مجموعة من النساء اللواتي أسدين خدمات كبيرة للمدينة والوطن.



خلال هذا الحفل تم تكريم مجموعة من النساء اللواتي أبدعن في شتى المجالات وكان لهن الفضل في تنشئت الكثير من الأفراد من بينهم القابلة “زهرة السعيدي” ومديرة جمعية مواكبة ذوي التثلث الصبغي 21 بإقليم بركان، والسيدة “عزيزة” حارسة بمدرسة إبن خلدون، والسيدة “زليخة عيادي” معلمة بمدرسة إبن خلدون، والسيدة “رحمة بولغالغ”، والسيدة “كوثر داده” عن الوقاية المدنية، والدكتورة “سميرة أوسدي” موظفة بمستوصف سيدي سليمان شراعة بركان، وكما تكريم الدكتورة “ليلى رحو”،السيدة الدايمي، السيدة أمل لمباركي المشاركة بماستر شيف المغرب، والسيدة “وهيبة أعنانو” من مؤسسي فرع جمعية الشعلة بسيدي سليمان شراعة، فريدة النكاوي النائبة الخامسة لرئيس بلدية سيدي سليمان شراعة وفاعلة جمعوية عن شؤون المرأة و الطفل…

وارتباطا بذات الموضوع، احتفت جمعيات رياضية وثقافية وفنية أخرى بإقليم بركان، بالمرأة المغربية، وخصصت للمحتفى بهن هدايا في مختلف المجالات، وحضرها شخصيات سياسية وفعاليات من المجتمع المدني بالإقليم.

(1)(0)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع أنا بركاني

تعليقات الزوّار

تعليق واحد في “جمعية الشعلة فرع سيدي سليمان الشراعة إقليم بركان تكرم مجموعة من النساء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة”

  1. السلام عليكم ورحمة الله

    أرفع القبعة لهذه الالتفاتة الطيبة ولهذه الجمعية، حقيقة مثل هذه المبادرات يجب أن تتكرر اعترافا للجميل لكل مكونات المجتمع رجالا ونساء وشيوخا وأطفالا، حقيقة ما زالت بركان رمزا للإشعاع الثقافي.

    (0)(1)

أترك تعليق في الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.