Ad

24 ساعة

كاريكاتير اليوم

مـــادة إشهـــارية

النشرة البريدية

أقلام حرة

الرئيسية | أخبار الرياضة | فريق نهضة بركان يتنفس الصعداء بإنتصار ثمين على حساب شباب أطلس خنيفرة

فريق نهضة بركان يتنفس الصعداء بإنتصار ثمين على حساب شباب أطلس خنيفرة

تمكن فريق نهضة بركان لكرة القدم مساء اليوم السبت 3 مارس 2019 من الانتصار على شباب اطلس خنيفرة بثنائية مقابل هدف واحد بملعب بركان برسم الدورة 19 من البطولة الاحترافية المغربية اتصالات المغرب.



بداية الشوط الأول عرفت إندفاع كلي للفريق البركاني من أجل تسجيل هدف السبق ومباغتة الخصم وهو ما تأتى سريعا عن طريق اللاعب سلمان ولد الحاج في الدقيقة 20 وبعدها بثلاث دقائق سجل وسط الميدان الدفاعي لحسن أخميس ثاني أهداف الفريق ليتحرك الفريق الزياني سريعا ويتمكن من تسجيل الهدف الأول عن طريق اللاعب هشام مرشاد في الدقيقة 25 لينتهي الشوط الأول بإنتصار فريق نهضة بركان بهدفين لهدف.

في الشوط الثاني ناور الفريق الزائر وتمكن من خلق فرص لم تهدد مرمى الحارس الشاب “كاربيلا” ليكون المدرب منير الجعواني مضطرا لإدخال عبد الصمد لمباركي مكان أمعنان والمهاجم “لابا كودجو” مكان زكرياء فاتي وأخيرا إدخال معاد الصوحافي مكان سلمان ولد الحاج تغييرات أعطت ضربة جزاء للفريق البركاني ضيعها المهاجم أيوب الكعبي لينتهي اللقاء بإنتصار ثمين من الناحية النفسية في إنتظار مباراة ملعب بركان ضد النادي الأفريقي.

نتيجة اليوم جعلت من الفريق البرتقالي يرتقي مؤقتا إلى المرتبة الخامسة برصيد 28 نقطة، فيما تجمد رصيد شباب أطلس خنيفرة عند النقطة 19 في المركز 13.





(3)(0)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع أنا بركاني

تعليقات الزوّار

تعليق واحد في “فريق نهضة بركان يتنفس الصعداء بإنتصار ثمين على حساب شباب أطلس خنيفرة”

  1. VRAIMENT CETTE EQUIPE A BIEN JOUE FELICITATIONS AUX JOUEURS QUI AVAIENT LA RAGE
    .DE GAGNER ET ILS L'ONT FAIT AVEC MERITE
    مزيدا من الانتصارات واقترح ان هذا الفريق يلعب داخل الميدان و الاخر خارج الميدان لتفادي العياء () والاصرار على الانتصار هو الذي ياتي بالانتصارات......
    نتمنى للفريق الانتصار على الفريق التونسي وارى ان الفريق يتوفر على كل المقومات من اجل ذلك.

    (0)(1)

أترك تعليق في الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.