Ad
Ad
Ad

24 ساعة

كاريكاتير اليوم

مـــادة إشهـــارية

النشرة البريدية

أقلام حرة

الرئيسية | أخبار محلية | مطالب إقليم بركان الموجهة إلى رئيس الحكومة تثير الكثير من الجدل والإستغراب وسط الفاعلين الجمعويين ونشطاء «الفيسبوك»

مطالب إقليم بركان الموجهة إلى رئيس الحكومة تثير الكثير من الجدل والإستغراب وسط الفاعلين الجمعويين ونشطاء «الفيسبوك»

مطالب إقليم بركان الموجهة إلى رئيس الحكومة تثير الكثير من الجدل والإستغراب وسط الفاعلين الجمعويين ونشطاء «الفيسبوك»

مباشرة بعد خروج وثيقة تحمل عنوان “مطالب وانتظارات ساكنة جهة الشرق بحسب القطاعات” إلى العلن وتداولها على نطاق واسع على شبكات التواصل الإجتماعي حتى تارت حفيظة رواد ونشطاء الفيسبوك من أبناء الإقليم وكذا بعض الفاعلين الجمعويين من المدينة حيث اعتبروا الوثيقة المسربة إجحاف وإقصاء في حق الإقليم إذ غيبت () فيها عديد القطاعات بالإقليم كــ : قطاع النقل والطرق والمسالك والماء والتطهير والكهرباء و الصحة والتعليم والثقافة والرياضة والمحور المؤسساتي والقانوني والبيئة وتشغيل حاملي الشواهد العليا المعطلين في حين تم الإقتصار على الإستثمار والتشغيل، الفلاحة، التأهيل الحضري، المرافق العمومية وإهمال أو نسيان المرافق الأكثر حساسية وهو ما يطرح أكثر من سؤال مشروع حول الجهة التي صاغت هذه المطالب وماهي المعايير والأسس التي بنيت عليها حيث أنه لا تكفي حجرة مكيفة وهاتف نقال لإعداد مطالب بهذا الحجم بل المطالب المعقولة والواقعية تبنى بالنزول إلى الشارع والسماع لهموم وإنتظارات الساكنة وإشراك الجمعيات وفعاليات المجتمع المدني..



الوثيقة كذلك يلاحظ فيها نوع من التوجيه والمحاباة لخدمة أقاليم دون اخرى حيث يستحود إقليم وجدة على حصة الأسد بينما الأقاليم الأحرى بنسب متفاوتة، وهو مايطرح سؤال ثاني عن سبب هذا التوجيه علما أن وجدة أعطيت لها سابقا كل المشاريع التنموية وحان الوقت ليكون هناك توزيع جديد وعادل على الأقاليم الأخرى وهو مالم يكن مع الأسف ليبقى الحال على ماهو عليه في إنتظار الفرج القريب..

فيديو للزميل محمد الميموني يشرح ويفكك وثيقة “مطالب وانتظارات ساكنة جهة الشرق بحسب القطاعات” :

(2)(0)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع أنا بركاني

تعليقات الزوّار

تعليق واحد في “مطالب إقليم بركان الموجهة إلى رئيس الحكومة تثير الكثير من الجدل والإستغراب وسط الفاعلين الجمعويين ونشطاء «الفيسبوك»”

  1. كل ما ذكرته اخي مقعول يراه الداني والقاصي وتعيشه الساكنة في صمت لكن الى من ترجع المسؤولية في تدبير شؤون المدينة واحتياجاتها هذا سؤال وجيه لا بد من فضح هذه التلاعبات وسوء التدبير ونشر اسماء المسؤولين لوضع لائحتهم امام الساكنة لتعرف من يسير بل من يقصر في هذا الشأن ان مدينة بركان ا صبحت قنطرة فقط للعبور عبر جهات اخرى يتجاهلونها في كل الاشياء نحن في حاجة الى رجال قلت في زماننا واصبح همها فقط الا حتفاظ بمناصبها ولا يهما غير ذلك هناك الكثير ما يقال عن مدينة بركان لكن للاسف الشديد اصبح الحبر الذي يسرد المعاناة كالبكاء على الميت وصلاة ا لجنازة قائمة في كل وقت وحين

    (0)(0)

أترك تعليق في الموقع

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

صوت وصورة