Ad

24 ساعة

كاريكاتير اليوم

مـــادة إشهـــارية

النشرة البريدية

أقلام حرة

الرئيسية | أراء وكتاب | النهضة البركانية وفرصة الإلتحاق بطابور المقدمة

النهضة البركانية وفرصة الإلتحاق بطابور المقدمة

ستجرى المقابلة المؤجلة بين الفريق البرتقالي والوداد الرياضي تحت شعارين متباينين، فالفريق الزائر سيسعى الى التصالح مع النتائج الايجابية ويمحي الصورة الباهتة التي ظهر بها في البطولة الإحترافية ، وهي أيضا مناسبة للإطار الوطني الحسين عموتة للوقوف على جاهزية لاعبيه ومدى قدرتهم على الدفاع على الألوان الحمراء وبالتالي حصر اللائحة النهائية للمغادرين أو الذين يتم تسريحهم أو إعارتهم ، وهذا دافع معنوي لمحاولة كسب نقاط المقابلة، بالطبع هذا لن يكون بالسهولة التي يعتقدها البعض لانه سيواجه البرتقالي المنتشي بانتصار رائع خارج القواعد، وهذه النتيجة ستحتم على المدرب الجعواني أن يعد العدة لهذا اللقاء لمواصلة تألقه في البطولة الإحترافية، ولا شك أنه سيدخل المباراة تحت شعار الفوز ولو على حساب فريق جريح ومعذب ومرهق ذهنيا وبدنيا ، إلا أنه من الفرق التي قد تعاني ولكن لا تجف بطاريتها ..إنه الوداد المتألق إفريقيا ، الوداد بتاريخه ومرجعيته الكروية والذي لن يرضى من غير تحقيق الانتصار ، وهذا ما سيجعل هذه المباراة قوية فيها تنافس وحضور تكتيكي واندفاع بدني ولا تكتسب إلا بجزيئات بسيطة، والأكيد أن البرتقالي أمامه فرصة من ذهب لتأكيد النتائج السابقة وإثبات شخصية الفريق لأن الفوز معناه الالتحاق بطابور المقدمة ومزاحمة المتصدرين والمنافسة على البطولة.



واعتقد أن الفرجة ستكون حاضرة بالرغم من الغيابات الوازنة لكلا الفريقين ..ونتمنى من الاطار الجعواني أن يعد لاعبيه خاصة على المستوى الذهني والبدني وأن يختار التشكيلة المناسبة لهذا اللقاء ويقحم اللاعبين الذين يراهم أكثر طراوة بدنية وأكثر استعدادا وتركيزا من أجل تحقيق انتصار ثالث على التوالي ليمنح الفريق شحنة معنوية في مباريات العودة خاصة وأن الفريق البرتقالي سيستقبل بميدانه بالملعب البلدي ببركان… ونأمل أن تكون العودة أحمد …
تحرير محمد علاوي

(11)(1)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع أنا بركاني

تعليقات الزوّار

أترك تعليق في الموقع

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.