Ad

24 ساعة

كاريكاتير اليوم

مـــادة إشهـــارية

النشرة البريدية

أقلام حرة

الرئيسية | أراء وكتاب | قـراءة في مباراة فريق نهضة بركان أمام أولمبيك خريبكة

قـراءة في مباراة فريق نهضة بركان أمام أولمبيك خريبكة

قـراءة في مباراة فريق نهضة بركان أمام أولمبيك خريبكة

بعد سلسلة من النتائج الايجابية تحت قيادة المدرب منير الجعواني ، تعرض فريق النهضة البركانية الى هزيمتين متتاليتين ، آخرها ضد الاولمبيك 1-0 وهي نتيجة مستحقة للفريق المستضيف الذي قدم لقاء محترما . استغل فيه هشاشة الدفاع البرتقالي وبطأه وشوارعه، بالإضافة الى القراءة الخاطئة للمدرب سواء من حيث اختيار اللاعبين أو النهج التكتيكي ، هذا علاوة الى تباعد الخطوط والأخطاء الفردية وسوء تمركز اللاعبين داخل رقعة الميدان ، دون نسيان انهيار المخزون البدني ، ولولا الحارس لمحمدي لكانت نتيجة كارثية.

والأكيد أن فريق النهضة لم يقدم ما يشفع له ، فهو لم يستطع ان يكون جملة تكتيكية مفيدة وحتى الركنيات والكرات الثابتة كانت تقذف بعشوائية وارتجالية دون أي تنويع فيها …هزيمة ثانية تطرح أكثر من علامة استفهام ؟؟؟ واعتقد ان بطاريات الجعواني انتهت مدة صلاحيتها وهذا ما يفرض تغييرات سواء عللا المستوى الاداري أو التقني أو البشري خاصة ونحن على خطوة من الميركاتو والذي نتمنى ان يشمل جميع مكونات الفريق ولا يقتصر على ما تقني، لأن النادي يعاني من خلل على المستوى الاداري وبالتالي لا بد من تجديد الروح وتدعيم المكتب المسير والعمل على هيكلة الفريق وفك الارتباط بالوجوه التي لم تقدم اي شيء وهذا بطبيعة الحال يستوجب الجرأة والشجاعة لتنظيف البيت البرتقالي من أشباح يتقاضون أجورا مالية دون أداء واجبهم على الوجه المطلوب …



إذن المدرب الجعواني يفشل للمرة الثانية على التوالي ويعيد الفريق الى المنطقة المكهربة في لقاء ب 6 نقط للبرتقالي و هذا ما سيجعله يعيد نفسه الى بنك احتياط المدربين…وهذا التذبذب في الاداء والنتائج لا يمكن ان تشرف عشاق البرتقالي ، ولا يرقى الى مستوى فريق يسير من 4 الى 7 مليار للموسم الواحد ولا يبعث على الارتياح والتفاؤل خاصة ونحن مقبلون على المنافسات الافريقية لتمثيل المغرب.
تحرير محمد علاوي

(8)(0)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع أنا بركاني

تعليقات الزوّار

3 تعليقات في “قـراءة في مباراة فريق نهضة بركان أمام أولمبيك خريبكة”

  1. يجب مدرب في المستوى...
    مدرب مقتدر يحقق العجب بلاعبين مغمورين...و شباب الريف الحسيمي خير دليل على ذلك.
    يجب اتباع سياسة تشبيب الفريق...ولكن ما الاحظه ان النهضة البركانية ضيعت الوقت والمال ....و الغلة دون المستوى و هذا راجع لعدم و جود مخطط و استراتيجية مدروسة من طرف مسؤولي هذا الفريق.
    اين هم شباب هذا الفريق..؟؟؟
    كل الفرق الوطنية تعتمد على شبابها...ما عدا النهضة التي تعتمد على العجزة ...
    اين هو الصفصافي من خيرات شباب هذا الفريق...والجيش الملكي يويد انتدابه....بركان تخسر رياضيا و اقتصاديا ....سرحت الصفصافي و شباب اخرون دون ان تربح درهم واحد.
    استراتيجية الاخفاق.

    (1)(0)
  2. on a des joueurs lourds et lents,et ce n'est pas avec eux qu'on va gagner la botola un jour,faut un peu de vitesse et de techniques comme l'année dernière avec Chourti .,Berrabeh et au moins on aimait la qualité de jeu

    (2)(0)
  3. بركان خصها لا عبين فالمستوى أما تغيير المدربين لا ينفع مشا طاليب مشا الطاوسي أمشاو معهم خرين شنوالي تغير؟راه خصنا لاعبين في اعلى مستوى إلا بغينا نتنافسو على البطولة. المدرب كيعطي
    التعليمات لكن مشي هو آللي غادي إسجل لينا الأهداف.

    (2)(0)

أترك تعليق في الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.