Ad

24 ساعة

كاريكاتير اليوم

مـــادة إشهـــارية

النشرة البريدية

أقلام حرة

الرئيسية | فن وثقافة | الجذور والأصول التاريخية لسكان “العثـامنة” إقليم بركان

الجذور والأصول التاريخية لسكان “العثـامنة” إقليم بركان

العثامنة هم سكان عرب بدو ينحدرون من عثمان بن خراج من قبيلة بني معقل، كانوا جزءا من قبائل أنكاد ، إستقروا في سهل تريفة بمعية قبيلتي هوارة وأولاد الصغير حوالي 1830 اثر نزاعات قبلية وقد إحتموا بقبيلة بني خالد المنتمية لإتحادية قبائل بني يزناسن، واستأذنوهم في الإستقرار بشرق سهل تريفة الذي كان في الأصل يعد مجالا لقبائل بني يزناسن فصاروا يعرفون بعرب تريفة أو بأهل تريفة.



و تتركب قبيلة العثامنة من الفصائل التالية: أولاد مسعود، الخضران، المعاريف، المخاليف، أولاد الناجي، الحداشات، العبادة .

ولم تبرز شخصيات مخزنية من هذه القبيلة مثلما كان الامر بانڭاد او بني يزناسن خلال القرن التاسع عشر، فهي في غالب الأحيان كانت تابعة لإحدى قبائل بني يزناسن وقد تولى أحد أعيانها المشيخة ، وهو معروف بإسم محمد برحاب في نهاية القرن 19 ومطلع القرن 20، حيث كان مكلفا من قبل المخزن بزجر المهربين الذين كانوا يمارسون نشاطهم بالأسواق الحدودية بجوار مصب وادي كيس في البحر الأبيض المتوسط .
خالد قاسمي
تاريخ بني يزناسن

(9)(5)

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع أنا بركاني

تعليقات الزوّار

3 تعليقات في “الجذور والأصول التاريخية لسكان “العثـامنة” إقليم بركان”

  1. حسب ماورد في كتاب " فوانو " وجدة والعمالة ، فإنه يرجع أصل " لعثامنة " إلى قبيلة " لمزاوير " المقيمة آنذاك بسهل أنكاد وبالضبط بالمكان الذي إقيم فيه حاليا " مطار وجدة أنكاد " لمزاوير كانت تتكون من فخذات منها " لعثامنة " وحدشات " ونتيجة صراع داخلي اضطرت فخذة "لعثامنة " إلى الانتقال إلى سهل تريفة ، وهي قبيلة عربية تعيش على الرعي والتنقل ، ووقفت على خبر آخر في رسالة جامعية ، لاأتذكر اسمها ولا صاحبها مع الأسف ، أن " لعثامنة " تعرضوا لغضب شيخ زاوية " أولاد بنعزة " إثر اعتداء تم من طرف بعضهم عليه ، فأجلتهم القبائل الأخرى فنزلوا إلى سهل تريفة والزمن مع بدايات القرن 19 م حيث كان القسم الشمالي من سهل تريفة خلاء ومهجور من طرف بني يزناسن ، حيث كانوا يكتفون بمعاقلهم في الجبال وبعض الأراضي السهلية الجنوبية لسهل تريفة حسب الاحتياجات ، لذلك تجد أن كل القبائل العربية التي انتقلت إلى سهل تريفة ، لم تنزل بجنوبها لأنه كان مستغلا ومملوكا من طرف بني يزناسن فالتجأوا إلى الوسط والشمال لأنه كان غير معمور من طرف أي أحد ، أما بالنسبة لمشاركتهم في الدفاع عن المنطقة ، ففوانو نفسه يتحدث عن مشاركتهم إلى جانب بني يزناسن في صد هجومات فرنسا عام 1907 ، ودخلوا في صراعات مع بني يزناسن قبل دخول فرنسا ، وساعدوا بعضهم البعض حسب ما كانت تمليه المصالح آنذاك ، ولهم مشاركة فعالة وقوية لبعضهم أثناء الحركة الوطنية والفدائية ضد الاستعمار الفرنسي ، وعلى كل فقبائل بني يزناسن انسجمت مع القبائل الأخرى التي انتقلت إليها وأصبحت تكون نسيجا واحدا ، كلما مُسّـت الجهة تحرك الجميع للذود عنها .... فلا داعي إلى التشنج .

    (2)(0)
  2. السلام عليكم،
    اهل مكة ادرى بشعابها استاذي المحترم، هكذا بحث يلزمه مصادر موثقة بالخزانة الوطنية وحبذا لو اطلعتنا بماصدرك. لعثامنة لم يحتموا بأي كان وليكن في علمك ان رجالا اشداء على الأعداء كسروا شوكة المستعمر وقهروا الخائنين . أسئل عن القائد لحبيب من أولاد ناجي الذي عين بظهير شريف . مقالكم فيه مغالطات كثيرة.
    المرجو النشر من فضلكم.

    (7)(1)

أترك تعليق في الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.